المتابعون

ترجم المدونة

عزيزى القارى حرصا منا على اتاحه المجال لكافه افراد الشعب المصرى للكتابه على صفحات مدونتنا

فان رغبت فى ذلك فراسلنا على العنوان الجديد

egyptvictory@yahoo.com

تابعنا بالبريد الالكترونى

عدد الزوار

مدونات صديقة

دردش معانا

تدوينات اجنبية منوعة

About Me

صورتي
Ahmed . M . Abdulrahman
port said, port said, Egypt
كاتب
عرض الملف الشخصي الكامل الخاص بي
الاثنين، 9 مايو، 2011

دليلك لفتنة طائفيه ممتازه

اعزائى القراء السلام عليكم 


منذ يومين تقريبا سمعت بما حدث فى منطقه امبابه 

احتراق كنيستين و مقتل ١١ شخص و اصابات تفوق ١٠٠ شخص 

شئ جميل ان يحدث ذلك 

ولاكن جميل لمن ؟ 

من اراد كل ذلك تعالوا نعقلها 

القاعده الاولى لتعرف الجانى هى ان تضع كل اطراف التوتر فى دائره نصف مغلقه 


فسنسرد اطراف التوتر فى الدوله بعد  ثوره ٢٥ يناير 

١- علمانين ( سلبى )

٢- اسلاميين ( ايجابى )

٣- شيوعيين  ( سلبى )

٤- رواسب النظام السابق ( ايجابى

٥- مصالح شخصيه وحسابات جانبيه ( ايجابى )

٦- اعداء خارجين ( ايجابى )

المرحله الثانيه ( تحليل اطراف التوتر الايجابي  ) 

١- الاسلاميين 

ينقسموا فى مصر الى ثلاث اتجاهات 

١- اسلامى متسيب ( فئه قليله )

٢- اسلامى وسطى ( السواد الاعظم

٣- اسلامى متشدد ( الاغلبيه المسيطره

المدارس والمناهج التابع لها التيار 

 ١- الاسلام الوسطى ( الازهر ) 

٢- الاسلام المتشدد ( المدرسه السلفيه )

الجماعات التابعه لها 

١- الاخوان المسلمون ( سلفيه مقنعه ) عدد الاعضاء فى مصر حوالى ١٥ مليون و  ١٠٠ مليون حول العالم

٢- الجماعه السلفيه 

٣- تيارات اخرى غير معلومه ( خامله او فى الخفاء ) 

٢- رواسب النظام السابق ( فلول سياسيه - اجهزه امنيه ) 

الفلول السياسه  

حزب وطنى ( تم حله ) 

احزاب كرتونيه ( اما انها تحتضر او انها بالفعل ماتت ) 

اجهزه امنيه 

جهاز مباحث امن الدوله ( تم حله ) 

٣- مصالح شخصيه و حسابات جانبيه 

١ - رجال اعمال النظام السابق 

سجن ( طره ) 
١- احمد عز      ( مسجون )
٢- المغربي       ( مسجون )
٣- زهير جرانه   ( مسجون )
٤- عمرو عسل   ( مسجون )
٥- عهدي فضلي ( مسجون )
٦- عدلي فايد     ( مسجون )
٧- ابراهيم كامل  ( مسجون )
٨- ماجد الشربيني ( مسجون )
٩- منير غبور     ( مسجون )
١٠- حلمي ابو العيش ( مسجون )
١١- يوسف خطاب    ( مسجون )

٢- رجال الدوله والقرار

١- سوزان ثابت  ( غير مسجونه )
٢- جمال الدين محمد حسني مبارك ( مسجون )
٣- علاء الدين محمد حسني مبارك ( مسجون )

٤- محمد حسنى مبارك             ( مسجون رمزياً ) ب مستشفى شرم الشيخ الدولى

٥- الفقي                             ( مسجون )
٦- اسامة الشيخ                     ( مسجون )
٧-  ابراهيم سليمان                 ( مسجون )
٨- نظيف                            ( مسجون )
٩- صفوت الشريف                 ( مسجون )
١٠- فتحي سرور                   ( مسجون ) 

١١- شريف والي                   ( مسجون ) امين تنظيم الحزب الوطنى فى الجيزه

 ١٢- زكريا عزمي                ( مسجون ) 

٣- القيادات الامنيه 

١- حبيب العادلي                  ( مسجون )
٢- حسن عبد الرحمن             ( مسجون )
٣- اسماعيل الشاعر              ( مسجون )
٤- احمد رمزي                   ( مسجون )

٤- ازرع القياده الخارجيه 

١- مرتضى منصور ( تم حبسه ١٥ يوم وخرج بسبب خطأ فى الأجرائات ) 

٢- حسين سالم ( رأس الافعى ) 

٥- رجال اعمال خارج الحجز 

١- نجيب سويرس ( مشتبه به ) 

٦- اطراف متطرفه 

١- زكريا بطرس ( قمص متطرف) 

٤ - اعداء خارجين 

١- اسرائيل ( الكيان الصهيونى ) 
٢- الولايات المتحدة الامريكيه

الان اتسعت دائره و حان الوقت لتاسيس دائره الاشتباه 

المرحله الثانيه ( دائره الاشتباه ) 

بعد كل هئولاء يجب ان يتم تصفيتهم لمعرفه من هو القادر على احداث فتنه طائفيه ذات تأثير عالى 

١- على مستوى التيار الاسلامى 

لا يمكن للاسلام الوسطى القيام بمثل تلك الافعال لان ذلك ينافى منهجه 

على مستوى التيار السلفى ( يمكن ولاكن بنظريه تسمى نظريه الاعداد من الباطن

النظريه ستختصر الموضوع 

وتبدأ النظريه بتعريف الحركه السلفيه فى مصر على انها 

حركه قديمه حديثه ظهرت فى مصر بقوه ابان عهد الرئيس المخلوع محمد حسنى مبارك 

هى صناعه امنيه بنسبه ٩٠ % فكنت تقوم على الجذب والشد بين طرفين كلاهما دينى

عناصر السلفيه ( امن الدوله ) فى مقابل عناصر مسيحيه من داخل الكنيسه 

و كل ذلك متفق عليه  ومرتب لكى يسود جو من الكره و تصبح السياده فى يد امن الدوله بدعوى الحفاظ على وحده الدوله 

و امن الدوله بالطبع هو سيف مبارك ( على غرار مقوله ان الجيش كان يسمى سيف الملك فى عهد الملك فاروق ) 

ومبارك وراه تابعيه ولصوصه 

واسرائيل من وراء مبارك 

و اميريكا من وراء مبارك واسرائيل

ولكل طرف مصلحه 

فالسلفيون ذو التفكير الموجه المخطط حوالى ١٠ % من اجمالى ١٠٠% لهم اهداف محدده لا يمكن تنفيذها فى وجود امن الدوله 

وامن الدوله فى حاجه الى السلفين كنبره دينيه لاكمال خطه السيطره على الموقف فى الدوله وحمايه مبارك واعوانه 

فكان لابد من تدجين الجماعات السلفيه لتصبح تحت طوع امن الدوله 

وبالفعل تم ذلك فى فتره مابين ١٩٨٨ الى ١٩٩٥ تقريباً

وذلك عندما قامت امن الدوله بانشاء مجموعات الهدف منها هو جلب المعلومات و السيطره الداخليه على هياكل الجماعات الاسلاميه 

و قامت بتحفيظ تلك المجموعات اجزاء من القرأن الكريم و الحديث الشريف 

وتحويلهم الى اسلاميين الشكل و الهيئه 

وقد قابلت احدهم ولاكن كان قد خرج من تلك المجموعات لدواعى صحيه منعته من الاستمرار فى ذلك 

و استتب الحال لفتره بعد ان قاموا بتطبيق فكره الذئب و الشاه 

فكانت الجماعه السلفيه هى الذئب و المسيحيين هم الشاه 

ولاكن بعد فتره و خاصه بعد سوء الاحوال المعيشيه فى البلاد لم تنفع تلك السياسه 

فلجأوا الى تصعيد الموقف 

فبدأ هناك نبرات حاده من جانب الكنيسه و نبرات حاده اكثر من جانب السلفين 

والمحرك هو مباحث امن الدوله 

ضعفت الفكره 

فلجئوا الى التصعيد اكثر 

فبدأوا يفتعلوا حوادث فى اماكن قاتله 

اشرها قصه كاميليا شحاته و غيرها و كانت كلها تدور فى ملف الاعراض وهذه احد علامات الفكر المنظم التكتيكى 

فان كانت خلافات ماليه يسهل حلها 
وان كانت خلافات دينيه عقائديه يسهل حلها 
و ان كانت خلافات جنائيه يسهل حلها 

ولاكن سؤال لو انك مسيحى واستيقظت من نومك فوجدت زوجتك قد تزوجت من رجل مسلم وزواج عرفى و قد هربت معه 
كل ذلك فى ليله مكونه من ٦ ساعات ماذا سيكون شعورك و انت ربما تكون من اهالى الصعيد 

بالطبع ستذهب و تقتلها هى و من هربت معه 

او انك مسلم سلفى من من يمثلوا ٩٠ % من اجمالى ١٠٠% 

وسمعت وانت تظن ان السلفيه لحيه و جلابيه و اتباع الشيوخ الذين يمثلوا ١٠ % من اجمالى ١٠٠% المسيرون بأوامر من امن الدوله 

ان هناك سيده مسيحيه اعلنت اسلامها وتزوجت من رجل مسلم وهربت معه خوفاً من بطش الكنيسه و ان الكنيسه استطاعت ان تحصل عليها حتجزتها لتنصيرها 
وانت بالطبع قد سمعت تلك المعلومات من شيوخ الجماعات التى هى اساساً تعمل لصالح امن الدوله 

وذلك طبعاً بعد اضافه البهارات الحاره من وجوب اقتحام الكنيسه لنصره " المسلمات الجدد

وان المسيحين هم كفره 

وان وان وان وهنا الكلام مجانى 

وبالتالى توجهت مجموعات لاقتحام الكنيسه وفى اثناء ذلك يخرج علينا من تحت الارض زوج السيده المسلم و يقول ان زوجته محتجزه بالداخل 

من ثم ياتى الرجل المسيحى ليقول ان زوجته مخطوفه 
فيسمعهم مسيحى ثالث فيغير 

فيشهر سلاحه فى وجههم ويطلق النار 

والنتيجه ان السلفين سيهاجموه 

البعض قال ان المسلمين السلفين هم من هجموا فى البدايه 

و البعض الاخر يقول ان ذلك الرجل هو من بادر باطلاق الرصاص 

و الاخر يقول ان هناك مجموعه من الخارج هى من اشعلت الكنيسه و المنازل واطلقت النار 

هناك نتيجتان احدهم بافتراض اننا قبل ٢٥ يناير و الاخرى بافتراض اننا بعد ٢٥ يناير 

١- قبل ٢٥ يناير 

الرأى الثالث لن يكون موجوداً وهو ان هناك مجموعه خارجيه هى من اطلقه النار 
لان القضيه ستكون متكامله لاركان كما ارادتها مباحث امن الدوله 

ونتيجه عليها سيستمر قانون الطوارئ 
تعبأ السجون بمزيد من معرضى مبارك 
يدجن الازهر اكثر فاكثر 
تتحول الكنيسه الى دوله داخل دوله 
تخلوا الساحه لجمال مبارك وتصويره بانه المنقذ الالهى من الفتنه الطائفيه 
تظل هيمنه الشرطه و تزداد سلطه امن الدوله

٢- بعد ٢٥ يناير 

الرائ الثالث القائل بان الطرف الثالث هو من اطلق النار او ساهم بحرق الكنيسه و المنازل سيكون موجوداً و بقوه 
لانه هو امن الدوله 
هم بلطجيته 
ولاكن هنا الخطه ستاخذ منحنى  اخر 

عندما قامت الثوره وحل جهاز مباحث امن الدوله و تم تصفيته من قياداته 

تشكلت له قياده فى الظل تابعه لفيلق الثوره المضاده 

ولما اصبح الجهاز ليس موجود فعليا ولا يستطيع ان الظهور فى ضوء النهار 

واصبح السلفين هم الطبقه المهيمنه المرعبه نتيجه التضخيم السابق ونالوا حريتهم فبدأوا يتطلعوا الى السلطه 

كان هناك حل واحد لينجح فيلق الثوره المضاده الذى اتبع خطه هدم المعبد 

هو ان يعقد صفقه بين السلفين و بعض العناصر القبطيه الخائنه داخل الكنيسه 
على لعب الدور القديم الجديد 

هو الذئب و الشاه 

مع سماح لامن الدوله بالدخول وسط الجماعات السلفيه بالبلطجيه لاحداث شغب 

بعض عناصر الكنيسه الخائنه تبدا هى الاخرى باحداث شغب مضاد بحجه الدفاع عن النفس

فيتحول الامر الى معركه حربيه بالرشاشات و السيوف و قنابل المولوتوف 

الا ان كالعاده سيكون السلفيون اقوى و تطبق فكره الذئب والشاه 

ولاكن لماذا و افق السلفيون على ذلك 

١- هم اعددهم كبيره وبالتالى عندما يقومون بذلك تكون هناك فرصه ليتبوئوا مناصب فى الدوله عن طريق استخدام اليه الانتخاب 

٢- تكون لهم الهيمنه على الساحه و فى الشارع و يضعف صوت كل من حولهم عدا المسيحين لان صوتهم سيكون اقل منهم بشئ بسيط 

ولاكن ايضا لماذا وافق الخونه من الكنيسه على ذلك 

١- احتلال مناصب فى الكنيسه بدعوى الدرايه بشئون وئد الفتنه الطائفيه ( لان من اشعلها هو من اطفئها ) 

٢- عدم استقلال الاقباط عن الكنيسه وقد بدأ هذا التيار ينتشر فتلك الفرصه لقتله وذلك بترويع المسيحيين بانهم ان تركوا الكنيسه سيكونوا فريسه للسلفين 

٣- القضاء على تيار المسيحيين العلمانين بدعوى ان مطالبهم ستؤدى الى اضعاف الكنيسه امام السلفين 

٤- مزيد من الاحتراس و الاهتمام بالكنيسه بدعوى التعويض لما حدث لهم 

اذًاً و ما مغانم فيلق الثوره المضاده 

اعمالاً لفكره الانتقام و نظريه هدم المعبد 

فنتيجه لكل ما حدث تكونت فتنه ولا احد ينكر ذلك 

وهى تصب فى مصلحتهم 

١- انشاء شرخ عميق بين افراد المجتمع الواحد 

٢- وجود مطالبات بالتدخل الاجنبى لحمايه الاقباط 

٣- وجود مطالبات باسقاط المشير 

ربما ستتصاعد الاحداث اكثر 

فى تلك اللحظه سيكون هناك صدام واقع لا محاله مع الجيش 

ولن يرحم الجيش احد 

وستطبق الاحكام العرفيه 

و سيتحول الجيش من حامى الى رامى بالرصاص 

وبالطبع هناك من المسلمين من سيتعاطف معهم 

و سيتحول الامر من عداء جزئى الى عداء كلى 

و تكون بذلك تتحققت اهداف اسرائيل و اميريكا و الثوره المضاده 

لتغرق البلاد فى بحر لا يعلمه احد الا الله

كلما افكر فيما كتبته اشعر وكأننى فى كابوس 

انها خطه شيطانيه محبكه مرسومه بوضوح و متقنه 

وكحل مبدئى لابد بأن نقوم بمليونيه ضد الفتنه الطائفيه 

وللحديث تكمله ان شاء الله 

تحياتى





0 التعليقات:

هذه مدونة أشتراكية

هذه مدونة أشتراكية
الأشتراكية ...هيا الحل

ندعم ثورة البنات

المقاومة حق مشروع

المقاومة  حق مشروع
بالبندقية نبدأ ...... بالبندقية ننتهى

لا للمحاكمات العسكرية

أسأل فى أى شئ

تابعنا على NB

أحصائيات المدونة

رخصة المشاع الابداعي
مصر...........الروح والنصر هذا مرخص المشاع الابداعي نسب المصنف 3.0 الاصلية ترخيص.